الرئيسية / الرئيسية / برفقة الصديق الدكتور عزيز عبد النور في لندن

برفقة الصديق الدكتور عزيز عبد النور في لندن

في قلب العاصمة البريطانية لندن على الساعة الرابعة من عصر هذا اليوم الاحد 11 ديسمبر الجاري  2016  ..قرب الماربل ارج عند نهايات شارع اكسفورد ستريت ، كان الجو مشمسا ، والازدحام طاغيا مع لسعات برودة رائعة .. وبعد اجتماع أكاديمي استمر قرابة اربع ساعات من الحوار العلمي والثقافي المتنوع ، اقف مع الصديق الرائع الاستاذ الدكتور عزيز عبد النور ، الذي يقطن في لندن منذ سنوات طوال ، وهو من اسرة عبد النور العريقة في الموصل ومن السريان الارثودكس ، وهي العائلة التي انجبت العديد من الشخصيات البارزة في القرنين الماضيين  ، ومنهم عمّه الاستاذ ثابت عبد النور ( ولد 1890 )  احد رجال القومية العربية في الموصل وعضو مجلس الاعيان على العهد الملكي ، وهناك أيضا عضو المجلس البلدي في الموصل هو ميخائيل  عبد النور افندي الذي ولد في  الموصل عام 1858 وانتخب  في المجلس البلدي  بين 1907 وعام 1911 ، واشتغل ميخائيل  بالزراعة  والتجارة  وكان يشغل ايضا منصب نائب مدير شركة فارمز ليمتد الزراعية  في الموصل  لسنة 1922 و1923 وتوفي  عام 1941.. وهو  من ابرز شخصيات هذه الاسرة  التي سكنت  محلة حوش الخان  ، وعرفت الأسرة بمواقفها الوطنية  ولها حضور بارز في المدينة من خلال شخصياتها ، ومنها برز أيضا الدكتور عبد الأحد عبد النور  الطبيب المعروف  وعضو  الهيئة التنفيذية لجمعية الدفاع  الوطني  في الموصل سنة 1925 وكان شخصية مرموقة  ، وهناك عزيز افندي عبد النور  .. وفي غمرة الهيمنة على الكنيسة السريانية في حوش الخان بالموصل من قبل السريان الكاثوليك  ، فقد تبرع آل عبد النور  بنصف مساحة بيتهم الكبير  المقابل لتلك الكنيسة ، وبنوا على ذلك النصف كنيسة للسريان الارثودكس  من اجل حماية المسيحيين اليعاقبة  .. كما اشتهر  بعض ابناء هذه الاسرة بتربية الخيول العربية الفريدة  والتي كانوا يصدرونها الى الهند  ابان القرن التاسع عشر .

وهناك ايضا الصيدلاني الشهير  زكر عبد النور الذي اغتيل في صيدليته ظلما وعدوانا منذ اربعين سنة  .. والصديق الدكتور عزيز بالرغم من اختصاصه العلمي وانشطته وبحوثه المتميزة ، فهو مثقف ثقافة عالية ، ويهتم بشؤون التاريخ واللغة والمصطلحات ومتابعة شؤون الموصل وشجونها وتواريخها  ، وله معرفته الموسعة بعراقة الاديرة والكنائس القديمة جدا في الموصل .. فضلا عن حضوره المتواصل في المحافل الثقافية ، ومعرفته بسير وادبيات الشخصيات العلمية والرحالة والاركيولوجيين الاجانب الذين زاروا الموصل على مدى القرنين السابقين فضلا عن دقته وتحرياته عن اسرار التاريخ ،  وقراءاته للادبيات  التراثية المتنوعة .. تحياتي وتقديري له ..

شاهد أيضاً

عالميون من مدينة الموصل

عالميون  من مدينة الموصل  .. كما  ورد  موقعنا  ، وهو  يحمل  ستة اسماء  ، هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *