الرئيسية / الرئيسية / كتاب بقايا هيكل.. الحلقان -19- و -20-

كتاب بقايا هيكل.. الحلقان -19- و -20-

الحلقة 19
حـكــاية الخـنـاقـــات!

يستطرد هيكل أحكامه غير التاريخية قائلا: “الملك حسين أو الشريف حسين يتصور أنه والله نسل الرسول وبالتالي فالخلافة حقه الطبيعي حتي بالإرث، والإنجليز شجعوه علي هذا الوهم وبالتالي الشريف حسين بقي فعلا متصارع من أجل الخلافة طيب يبقي كل واحد في نظر نفسه هو ينظر إلي الخلافة بشكل معين لكن نشوف بقي كل واحد فيهم المربع الذي يحاصره..”.

إنك يا هيكل تتحدث في قضايا تاريخية حساسة وتطلق الاحكام علي هواك من دون أن تسمّي الأشياء بأسمائها إذ لا تعرف الشريف حسين هل هو شريف أم ملك؟ وحتى إن تمتّع بالصفتين بعد أن أعلن مملكته في الحجاز ونودي بنفسه ملكا عليه، لكنك لا تعرف متى حدث ذلك.. أما كونه يتصور أنه من نسل الرسول.. وسواء كان من نسل الرسول أم لم يكن، فأنت أيضا تجهل أو تتجاهل ذلك من دون أي فهم لموروثات العرب، فليس هو الذي يتصور أنه من نسل الرسول، بل إن العالم الذي كان يحيطه بدءا بأصغر الناس وصولا إلي سلاطين آل عثمان يعتقدون اعتقادا راسخا أن أشراف مكة من نسل الرسول.. وكان عليك أن تفحص المصادر التاريخية القديمة لتتأكد من ذلك بنفسك قبل أن تلقي الاتهامات جزافًا. ربما لا يعني الأمر شيئا بالنسبة لي سواء كان من نسل الرسول أم لم يكن، ولكنك تجهل أن البنية الاجتماعية العربية تعترف كلها أن هناك نسقين من سلالتين اثنتين يمتد أصلهما إلى الرسول، أولاهما يسمون بـ”الأشراف” وهم من نسل الإمام الحسن بن الإمام علي، وثانيتهما يسمون بـ”السادة” وهم من نسل الإمام الحسين بن الإمام علي، ولك أن ترجع إلى كتاب المؤرخ التركي البروفيسور إسماعيل حقي اوزن جارجلو عن تاريخ الأشراف في مكة المكرمة، وهو كتاب وثائقي دقيق ومركز جدا، كي تتأكد قبل أن تطلق أقاويلك جزافا متهما هذا في أصله وذاك في نسبه وذاك في قبيلته! ولعلمك فإن أشراف مكة لم يتولوا إمارة مكة إلا في العهد العثماني، ولم تكن لهم أي سلطة سياسية في التاريخ، بل بقوا سدنة للبيت الحرام في مكة المكرمة.. ولم يكونوا من الخلفاء حتى يعتقد بأن الخلافة حق طبيعي له، وأن الانجليز لم يشجعوه على تبني هذا الإرث. إن ما طالب به الشريف حسين في مراسلاته مع السير هنري مكماهون تأسيس مملكة عربية تمتد من الموصل والاسكندرون شمالاً وصولاً إلي جنوب الجزيرة العربية جنوبا! وارجع في ذلك يا هيكل إلى كتاب رصين عنوانه: “يقظة العرب” كتبه جورج انطونيوس وفيه تفصيلات تاريخية تتعلم منها الكثير، كما نفرض ذلك علي طلبتنا في الدراسات الأولية بأقسام التاريخ حتى لا يخلطوا بين الأشياء. وللعلم، فإنني قد نبهتك مرارا وتكرارا إلى كل هذه الأمور في كتابي “تفكيك هيكل..” الذي سيبقي مدرسة لك تتعلم منها كيف تستوي وتنضج عندما تعمل على قضايا تاريخية أكبر من حجمك بكثير!

الهذيان بعينه!
يتابع هيكل هذيانه قائلا: “الأربع جدران اللي حوالين ملك نلاقيه إيه؟ نلاقي فيه أربع جدران حوالين كل واحد فيهم، أول حاجة.. المربع الأول هو القوة الأجنبية الساندة لهم والثلاثة القوة الساندة لهم كانت إنجلترا من غير مناقشة لأنه في الصراع الامبراطوري علي هذه المنطقة بالذات خرجت بريطانيا.. خرجت الامبراطورية البريطانية متفوقة سواء في الهند بضغط حكومة الهند أو بأسطول البحر الأبيض أو بالسيطرة علي مصر بعد الاحتلال فإنجلترا كانت هي الدولة الموجودة الساندة لكل.. وهانشوف إزاي دلوقتي حالا.. لكل هذه النظم، الحاجة الثانية كل واحد فيهم كان عنده مشكلة مع شعبه بشكل أو بآخر لأسباب أو لأخري..” (انتهي النص).
دعني أسألك يا هيكل عدة أسئلة تلقي بكل هذيانك في النفايا.. حدد ماذا تقصد بأربعة جدران ومربع أول؟ ما الذي تعني بذلك؟ هل تريد القول إن الجدران الأربعة قد صنعت مربعا؟

طيب، بمعنى أن الملوك الثلاثة كانوا محاصرين في مربع.. طيب، ما المعني المربع الأول؟ بمعنى هناك مربعات أول وثاني وثالث ورابع.. وهلم جرا. تسميها القوة الأجنبية السائدة وهي بريطانيا ، ولكن هل تدرك أن بريطانيا في سياستها بالشرق الاوسط استخدمت رؤي مدرستين أولهما مدرسة الهند ، وثانيتهما مدرسة مصر. بمعنى أن ثقل بريطانيا بالشرق الأوسط كان في مصر التي احتلتها في العام 1882، فهل يمكنك أن تقارن علاقة الثلاثة ببريطانيا بنفس المستوي؟

وماذا سيكون دور أي زعيم آخر يتولي أمور البلاد في أي مكان من الأماكن الثلاثة التي قصدتها من دون أن يبني له علاقة من نوع ما مع أقوي دولة في العالم عصر ذاك؟ واسأل نفسك: لم تقف الولايات المتحدة الأمريكية اليوم لتساند أنظمة العالم كلها أو تزيحها من الوجود إن اعترضت علي دور القوي.. وكثيرا ما أشبه دور بريطانيا العظمي في النصف الثاني من القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين بدور الولايات المتحدة الأمريكية في النصف الثاني من القرن العشرين وبدايات القرن الواحد والعشرين.. ثم تعال لأسألك يا هيكل: هل اقتصر الدور البريطاني المساند لهؤلاء الثلاثة فقط.. لماذا لم تذكر دورها المساند لعشرات الأنظمة السياسية في العالم مقابل الدور المساند الذي لعبته فرنسا إزاء أنظمة سياسية أخرى في العالم؟ ولعلمك يا هيكل، ليس العلاقة الساندة من قبل أي دولة كبري لأي دولة صغري معناه أن الملوك لها مشاكل مع شعبها. وهل هناك أنظمة حكم في كل هذا العالم وعلي كل التاريخ ليس لها مشاكل مع شعوبها؟


فؤاد الأول

ثالثا: الملك فؤاد
يتابع هيكل قائلا: “الملك فؤاد كان عنده مشكلة مع سعد زغلول مع حزب الأغلبية.. الحيطة الأولانية قولنا النفوذ الأجنبي أو القوة الأجنبية الساندة، الحيطة الثانية هي شعبه في مرحلة الملك فؤاد، الوفد.. الوفد بيتكلم علي حاجة ثانية وبيتكلم علي دستور وبيتكلم علي تحديد سلطة الملك إلي آخره، الحاجة.. الحيطة الثالثة هي الأسرة.. الأسرة طالع فيها زعيم لكنه ليس الزعيم الذي لا يقاوَم ولا يناقَش علشان يفرض سلطته، اقتضاه الأمر، صراع داخل عائلته ثم اقتضاه الأمر أن يتصارع مع غيره من المطالبين بيه يعني الملك مثلا فؤاد كان عنده.. جه بعد خلع عباس حلمي.. بعد خلع عباس حلمي الثاني وجاء بعد تولي السلطان حسين كامل لفترة محدودة وجاء بعد الأمير حسين بن السلطان حسين كامل.. حسين كامل ما اعتذر عن ولاية العرش في ظل الحرب البريطانية لأنه متصور الخلافة لا يزال متصور الخلافة كانت مصر أعلنت الحماية عليها سنة 1914 والأمير حسين كمال الدين متصور انه الخلافة هي اللي توليه ومش الإنجليز والإنجليز جابوا الملك فؤاد، فيه ثورة شعبية في مصر جاية وبتطالب بدستور وبقيادة سعد زغلول فالملك فؤاد عنده مش بس خناقة مع شعبه لا عنده خناقة مع أسرته، فرع حسين كامل يعتقد أنه معتدي علي العرش أخذ عرش من غير حقه فرع الخديوي عباس حلمي يعتقد وفضل يعتقد ولغاية آخر يوم فرع طوسون وفرع حليم وفرع الخديو توفيق كانوا مصممين أنه.. أو في اعتقادهم أنه الملك فؤاد اغتصب عرشا ليس من حقه وأنه ماكنش له حق يخده فعنده إشكال مع عائلته، الحاجة الثالثة أنه.. الرابعة..” (انتهي النص). 


ماذا اقول ؟
هل يختصر تاريخ الملك فؤاد في حكم مصر بمثل هذا الكلام الذي ليس من هم لصاحبه الا البحث في الخناقات ليس بين الشعب وزعامته، بل البحث في الخناقات الاسرية للعائلة المالكة.. خصوصا العائلة العلوية التي حكمت مصر قرابة 150 سنة.. إن هيكل كما يبدو يحمل كراهية وبغضاء لهذه الاسرة تحجبه سيكولوجيا عن أن يكون حياديا وأميناً في إظهار الحقائق كما هي.. إنه لا يستخدم إلا أساليب التجريح والاستهانة، ولا يكتفي بما فعله بالملك فاروق في كل كتاباته، فلقد انتقل إلي أبيه الملك فؤاد ليقتص منه علي هواه.. إنني متأكد أن الملك فؤاد أفضل من فاروق، ولكن هذا النزق الذي يحمله هيكل نتيجة العقدة النفسية التي يحملها منذ شبابه ضد آل محمد علي باشا ليس لأي سبب إلا من أجل أن يصل إلي أن الحكم الذي بني علي أعقابهم كان أفضل منهم. إن المؤرخ لا يمكن أن يقف في زاوية معينة ليكيل التهم منها، بل عليه أن يعطي لكل ذي حق حقه.. وأتمنى علي هيكل أن يتواضع قليلا ويذهب لاقتناء كتاب قام بتحريره المؤرخ الزميل الدكتور يونان لبيب رزق مع نخبة من المؤرخين عنوانه (فؤاد الأول: المعلوم والمجهول) وهو واحد في سلسلة من دراسات تاريخية، وأن يقرأه هيكل بكل إمعان وتجرد، ليصل إلى نتيجة تقول بأن كل ما تفوّه به هيكل عن الملك فؤاد لا أساس له من الصحة ابداً.. ربما كانت هناك خلافات أسرية، والاسر المالكة كلها علي الإطلاق تبقي فيها الاحتقانات موجودة بسبب شهوة السلطة والحكم والشرعية والمواريث.. ولكن أن يقيم الملك فؤاد من هذا الباب وينسي كل ما حفلت به مصر في عهده، فهذا ما لا يمكن قبوله منك يا هيكل! وسواء اغتصب فؤاد عرشا أم لم يغتصب، فهو زعيم حكم مصر في أدق مراحل حياتها الحديثة، وكانت له منجزات واسعة، ربما لم يستطع غيره ان ينجزها ابدا.

هل كان الملوك العرب بناة دول أم أصحاب خناقات؟
يرجع ليعيد القول مرة أخري: “الحيطة الرابعة يعني أن كل واحد فيهم عنده مشكلة مع غيره من الأمراء المتنافسين في حالة الملك فؤاد أنا قلتها عائلته كلها متخانقة معه فبقي كل من دول عنده مشكلة عنده قوة ساندة عاوزة تحجمه وهو يدين لها بالولاء لكن ما هواش قابل ده قوي وعنده شعب فيه مشاكل له معاه وبعدين عنده علاقة مضطربة مع أسرته وعنده علاقات مضطربة مع الأمراء التانيين بيكرهوا بعض كلهم الملك فؤاد ما بيحبش رأيه أنه الهاشميين يعني علي عيني ورأسي والملك عبدالعزيز رأيه أن دول مش عرب فكل واحد فيهم في خناقة مع القوة الأجنبية اللي بتسنده في خناقة مع شعبه في خناقة مع أسرته في خناقة مع غيره من الأمراء وكلهم في هذا الوضع الأربعة..” (انتهي).
لماذا كل هذا الخلط يا هيكل؟ كيف أن كل واحد من الثلاثة عنده مشكلة مع غيره من الأمراء المتنافسين؟ إذا وجدت ذلك في الملك فؤاد الأول، فان كلا من الملك عبدالعزيز والشريف (الملك) الحسين بن علي لم يكن له أي أمراء متنافسين ابدا، فإذا كان فؤاد الأول سليل أسرة مالكة في دولة يمتد تأسيسها إلي العام 1805، فان السعودية لم تكن في بداية الأمر مملكة، وكانت الدولة السعودية الأولى تنحصر في اقليم نجد، ويعود الفضل في اتساعها وتأسيسها مملكة كبيرة إلي الملك عبدالعزيز آل السعود الذي لم يناوئه بقوة احد من أسرته السعودية.. وكذلك الشريف (الملك) الحسين بن علي الذي يعتبر سليل أسرة هاشمية لا تملك إلا مقومات معنوية داخل مدينة مقدسة اسمها مكة المكرمة.. وأن الشريف حسين استمد قوته من السلطان عبدالحميد الثاني، ووصل إلي الحجاز أميرًا علي مكة، ليعلن ثورته ضد الأتراك الاتحاديين مؤسسًا مملكته الحجازية الضعيفة، والتي لم ينجح في ادارتها قبل نفيه من قبل الانجليز إلي قبرص فتولاها ولده الأكبر الملك علي وكان ضعيفا هو الآخر، مما مهد إلي انهيارها بفعل الاجتياح السعودي لها وهروب الملك علي منها إلي العراق ليكون بحماية اخيه الملك فيصل الأول.. القصد أن الحسين بن علي لم يكن له أي مناوئ علي العرش الذي أضاعه بسبب عاملين اثنين: عناده وصلابته فضلا عن تنامي قوة السعوديين بقيادة عبدالعزيز آل سعود. كنت أتمنى علي هيكل وهو المعجب بالخناقات العائلية أن يكون مؤرخا حقيقيا للخناقات، ولكن ليس بالأسلوب الضحل الذي يعتمده في تشويه تواريخ أسر حاكمة.. وينسي عن جهل أو غفلة أو عدم مبالاة تواريخ أسر حاكمة أخري في بلادنا العربية، مثل: أسرة آل حميد الدين باليمن والأسرة العلوية بالمغرب الأقصى، والأسرة الحسينية في تونس، واسرة البوسعيد في عمان.. وبقية الأسر العربية الحاكمة وقت ذاك.

ماذا نستنتج؟
لقد لمست أن هيكل وهو يروي رواياته التاريخية على الشاشة هو نفسه الذي يسجل ما يفبركه على الورق.. ولكن مع حمله ردود فعل عكسية إزاء بعض الشخصيات أو الأحداث.. أنه يبدو متهجما في جوانب انتقد عليها سابقا، في حين يبدو مستسلما في جوانب لم تثر عنده أي حساسيات.. وربما يسأل أي قارئ أو متابع سؤالا مهما: لماذا يختار هيكل توقيتا معينا لإثارة موضوع محدد بالذات؟ أي لماذا يختار اللحظة التاريخية المعينة لإثارة موضوع معين يبدؤه تاريخًا وينتهي به واقعًا؟ ولماذا يختار لغة التنكيل التاريخي بحق مجتمع معين او دولة محددة أو نظام سياسي بالذات؟ ما الذي يريد أن يلعبه؟ وما الذي يريد أن يوصله من رسائل؟ كما أن الرجل لا يخلو من تطلع إلي اهتمام الآخرين به حتي إن كان اهتماماً بالضد منه! ربما يستأنس بالحملات المضادة، وكأنه يقول للآخرين: هاكم حجرا واقذفوني به، أو آتوا قرائحكم وامطروني بالسباب والشتائم! كنت اتمني أن يختار طريقا محايدا وموثقا وأمينا في معالجاته التاريخية لبعض الاسر الحاكمة في تاريخنا الحديث! كنت اتمنى أن يبرز كل الحيثيات التاريخية والقرائن في كشفه الايجاب والسلب معا.. دون اتباع طريق التنكيل بالآخرين! كنت اتمنى أن يكون صاحب موقف قدر ما يكون صاحب كلمة.. فإن خاصم يبقي علي خصومته وان عشق احدا يبقي علي عشقه.. هيكل لا يعرف مثل هذا الأسلوب الواضح، وهو يروي حكاياته ليس كما هي حقيقة، بل لأن ثمة غاية معينة تختبئ وراءه هو نفسه! إن المأساة عندما يتحول التاريخ المعاصر بكل مخاطره إلي مجرد حكايات جوفاء وفذلكة اتهامات وخناقات.. من دون جعله مدرسة حية ينهل منها الناس ليتعلموا لا ليجهلوا.. ليقوموا لا ليهاجموا.. ليتأملوا لا ليوزعوا الاتهامات. وانت الذي كنت وراء اشعال ” الخناقات ” في زمن ما ، هل تريد تعميم هذه الوصفة على كل ما سبق من تواريخ ؟ اية خناقات هذه التي تتحدث عنها ، وكأنك تصور الحياة عند بدايات التكوين المعاصر انها مجرد لعب اطفال ، وان هؤلاء الملوك كانوا كالاطفال يتخانقون في ما بينهم ! لقد ثبت لكل ذي عينين ان الاطفال الذين تخانقوا واستهتروا في خناقاتهم هم من اتى ليحكم ويتسلط في النصف الثاني من القرن العشرين ، لا في النصف الاول منه بدليل لم نجد لا حروب باردة ولا مؤامرات ولا تخندقات ولا خطابات ولا اكذوبات ولا شعارات ولا شتائم مقارنة بما وجدناه في الاذاعات والتلفزيونات خلال النصف الثاني المذكور ، وكنت ولم تزل تسبح بحمده ، كونك احد المساهمين في الخراب .
إن هيكل لا يمكن أن ينصب نفسه ملكا للحكايات التاريخية! لا يمكنه أن يمتلك الحقيقة المطلقة! لا يمكنه أن يوحي لمشاهديه أمام شاشات التليفزيون أن كلامه يصيب كبد الحقيقة! لقد اختار محمد حسنين هيكل أن يكون حكواتي علي الشاشة من دون أن يحرص علي اساسيات في العمل التاريخي، ومنها أنك مهما حاولت أن تكون عادلا في أحكامك، فإن ما يبيته المؤرخ في التنكيل بمرحلة أو عهد أو نظام أو مسئول معين سيبعده عن ميدان هذه المعرفة، إذ سينظر إليه الناس علي إنه تصفية حسابات.. إن الأنوية تصل لدي هيكل ذروتها عندما يردد كلمة (أنا) عشرات المرات في أي جولة من الجولات.

نشرت على جريدة روز اليوسف المصرية ،العدد 1359 الأربعاء – 16 ديسمبر 2009
، ويعاد نشرها على موقع الدكتور سيار الجميل
www.sayyaraljamil.com

وأيضا على صفحة تجمع الدكتور سيار الجميل
http://www.facebook.com/group.php?sid
=ef680591def239dac31065b4f16482c3&gid=48810538237
ملاحظة : لا يسمح بإعادة النشر تحريريا أو الكترونيا ، إلا بترخيص خطي من المؤلف والناشر .


الحلقة 20
الوثـائـق مــرّة أخـرى

يلتفت هيكل ليعيد ويستعيد مذكرا نفسه بالوثائق لأنه يعرف أن ما يقوله مجرد كلام لا أساس له من الصحة،‮ ‬قائلا‮: ” ‬لو نيجي نشوف وأنا هنا بأقترح إن إحنا نبص بصة في الملفات‮.. ‬في الملف عشان نشوف إلي أي مدي‮.. ‬دي علي فكرة دي وثائق أصلية يعني أنا عندي مشكلة مع الوثائق الأصلية وجايبة لي‮.. ‬أنا عندي هواية الوثائق الأصلية لكن جايبة لي مشكلة في نفس الوقت لأنه بعض الناس بيتصوروا أنه والله أنا خدت وقت عبد الناصر أنا كنت موجود وده ليس صحيحا،‮ ‬أنا جمعت وثائق‮.. ” ( انتهى النص ) . ‬
ألا ترون معي أن هيكل مغرم بالبص والبصة والبصبصة‮.. ‬ولكن في الملفات كما يدَّعي‮! ‬ولا ندري أين هي هذه الملفات التي يتحدث باسمها‮.. ‬إنها ملفات وهمية يضحك‮ – ‬بعبارة مثل هذه‮ – ‬علي الناس‮.. ‬إنه يذهب لكي يري إلي أي مدي‮.. ‬ثم ينقطع عن إكمال العبارة‮! ‬أي مدي‮.. ‬ماذا؟ انظروا كيف يؤكد أنه يطلع علي وثائق أصلية،‮ ‬ودققوا في عبارته وكأن هناك وثائق مزوّرة لا يريد استخدامها‮! ‬وأنا اتحداه أن اعتمد في هذا الهذيان الذي قدمه لنا لا علي وثائق أصلية ولا علي وثائق مزّورة‮! ‬ولكن حتي يكشف أكاذيبه ويعّري نفسه أمام العباد يأتينا بهذه الفرية المبطّنة‮.. ‬يدّعي أن لديه هواية جمع وثائق أصلية،‮ ‬وكأن الوثائق هواية مثل جمع الطوابع‮.. ‬ويتباكي أمام الجمهور بأن هذه الهواية قد سببت له مشكلة في نفس الوقت،‮ ‬والسبب كما ترونه أن الناس يتصورون أنه أخذ الوثائق مستفيدا من وجوده إلي جانب جمال عبد الناصر‮!! ‬ثم يقسم يمينا‮: ‬والله أنا خدت وقت عبد الناصر أنا كنت موجود وده ليس صحيحا،‮ ‬أنا جمعت وثائق‮.. ‬سواء جمعت أو أخذت،‮ ‬فلقد قلت في أغلب كتبك بأنك اعتمدت علي أوراق المخابرات المصرية‮.. ‬فنحن ندرك كم أخذت من أوراق‮ ‬غدت بحوزتك كما تدّعي،‮ ‬وقد كشفنا أكذوبتك في‮ ” ‬تفكيك هيكل‮ ” ‬عندما قلت بأنك لا تحتفظ بوثائقك في‮ ‬مصر،‮ ‬بل إنك تحتفظ بها في خزانة معينة في لندن‮.. ‬ولا ندري ما الذي يجعلك تقول هذا؟ أعتقد انك لا تخشي أن تقول لك الحكومة المصرية هات ما عندك،‮ ‬بل إنك تخشي أن يطالبك البعض في مصر بعرض ما تدعّيه،‮ ‬فذهبت إلي اختلاق كذبة مفضوحة قلت فيها انك تحتفظ بوثائقك في لندن‮.. ‬ولكن كتاباتك السقيمة والكاذبة عن العهد الناصري وعن الرئيس جمال عبدالناصر شيء،‮ ‬والكتابة عن محمد علي باشا وفؤاد الأول وعبدالعزيز آل السعود والشريف حسين‮.. ‬شيء آخر‮! ‬إنك الآن تدّعي اعتمادك علي وثائق عندما تتكلم عن القرن التاسع عشر،‮ ‬عليك أن تعلمنا مصادر هذه الوثائق واسماءها وارقامها ومن يحترز عليها‮.. ‬وتصورها لنا‮. ‬أو أن تستل منها نصوصا وفقرات كاملة‮.
لقد أسأت يا صاحبي هيكل ليس إلى هؤلاء كلهم من القدماء،‮ ‬بل إنك أسأت حتى لتاريخ جمال عبد الناصر بكل ما كتبته عنه واختلقته ودجنته وانتحلته وكذبت عليه ‮.. ‬وأقول كلمة للتاريخ إن الأجيال القادمة ستكشف عاجلا أم آجلا حجم الاساءات التاريخية التي تعّرض لها العديد من الزعماء العرب علي يد هيكل وفي مقدمتهم الرئيس جمال عبد الناصر‮!!‬

قصة وثائق شوارع لندن‮
‬ يستطرد هيكل ليدبّج فرية مضحكة للغاية فيقول‮: “‬جمعت وثائق كانت ضائعة سواء في عصر عبدالناصر أو في‮ ‬غيره بمعني أن أنا علي سبيل المثال أنا عندي هنا أوراق كرومر طبعا ما جبتش كل الأوراق معايا يعني لكن أنا في لندن ماشي يوم من الأيام في شارع بوم ستريت وفيه مزاد علي أوراق كرومر أوراق كثير كده حاجات بتتباع وبعدين أنا دخلت فيه بيتباع عفش وأثاث وحاجات كده كلها وبعدين بأتفرج أنا ببص كده لقيت فيه أوراق ولقيت أوراق كرومر بعضها قد لا يعنيني قد لا يهمني لكن أنا وقفت قلت لو كان يبقي فيه سعر معقول أنا والله أخش أشتريها وبعدين لقيت أوراق كرومر جت وما حدش‮.. ‬هي بعض مجموعاته السياسية كلها كانت راحت في الأرشيف لكن فيه اللي كان عند عائلته بعض الأوراق اللي كانت عند عائلته جزء منها شخصي وجزء منها سياسي عائلته باعتها وراحت وإلي آخره يعني ودخلت لقيت الثمن معقول اشتريتها،‮ ‬بعض الناس طيب تشتري ورق كرومر ليه؟‮ ” ( انتهى النص ).
‬ هل جمعت وثائق أم سطوت على وثائق؟ وبحكم منصبك في عهد‮ (‬وليس عصر‮) ‬عبدالناصر،‮ ‬ولابد أن تفرّق يا هيكل بين مصطلحين تاريخيين اثنين،‮ ‬فالعصر مصطلح تاريخي يتضمن مئات السنين والعهد ، مصطلح سياسي يتضمن ساعات أو أيام أو أشهر أو سنين‮.. ‬ولم تكن بحاجة لتأتينا بهذه الكذبة الجديدة،‮ ‬فهل يعقل أن تباع أوراق كرومر في شوارع لندن؟ وكيف وصلت إليك وأنت كنت ماشي في يوم من الأيام‮.. ‬ربما يكون المزاد علي مقتنيات كرومر المادية وأثاث بيته،‮ ‬ولكن أن تباع أوراقه في المزاد‮.. ‬أوراق كتير‮.. ‬أنت بتبص كده لقيت أوراق كرومر،‮ ‬ثم وجدت سعرها مناسب معقول‮.. ‬هل كانت بعض مجموعاته السياسية في الشوارع؟ بدأت تتدارك ما وقعت فيه في مأزق فقلت مجموعاته السياسية راحت في الأرشيف‮ (‬أي أرشيف بربك إن كنت فعلا تبحث عن وثائق مصر لابد أن تعلم وتقرأ مجموعاته السياسية في الأرشيف وتعلمنا بأرقامها‮) ‬لكنك تهذي وتقول بأن ما اقتنيته هو الذي كان عند عائلته وتعرف أن منها شخصي ومنها سياسي‮.. ‬وتختتم القصة المختلقة كعادتك في اختلاق القصص والأكاذيب،‮ ‬وكأننا لا نعرف أسلوبك ولا ندرك طريقتك‮.. ‬إن مجرد ذكرك هكذا قصة فلقد ثبّت عليك التهمة‮ ‬ياهيكل‮! ‬يا هيكل متي تتعلم فن الأمانة؟ ومتي تكون صادقا مع نفسك كي تغدو لك مصداقية من قبل الآخرين؟ وللعلم رجاء فإن بريطانيا من أحرص الدول،‮ ‬وإن كلا من الانجليز والاسكتلنديين هم من أحرص المجتمعات علي الأوراق ليس الرسمية فحسب،‮ ‬بل حتى الشخصية‮.. ‬ولا أعتقد أبداً‮ ‬أن شخصية سياسية مهمة بل وتاريخية مثل كرومر يمكن أن تتناثر أوراقه في الشوارع،‮ ‬وأن تغدو بيد هذا وذاك‮. ‬إن من يشتغل علي التاريخ الحديث والمعاصر في بريطانيا يلزم بالبحث في الأرشيف عن الوثائق،‮ ‬ولا يمكنه أن يستخدمها إلا بإذن رسمي ولا يمكن أن يعتمدها من دون ذكر أرقامها ومن يحترز عليها‮.. ‬وهؤلاء كل الذين اشتغلوا من زملائي في التاريخ الحديث والمعاصر علي الوثائق والأرشيفات المتنوعة،‮ ‬هل استطاعوا أن يشتروا وثائق مهمة أو‮ ‬غير مهمة،‮ ‬أصلية أم مزيفة من مزادات في الشوارع؟

هراء لا علاقة له بكتابة التاريخ
ويقول هيكل‮: ” ‬بالنسبة لي أنا بأعتقد أنه أنا أريد أن أطل مش‮.. ‬فيه فرق مش عايز الماضي أنا الماضي الناس يروحوا يشوفوه في الآثار لو عاوز أشوف الماضي أروح أتفرج علي الهرم وأروح أشوف أبوالهول وأروح الكرنك إلي آخره لكن إذا كنت أنا مهتم بالتاريخ وهو الجاري الحاضر وهو التيار المتدفق للحوادث والمؤثر فيها لأنه إمبارح مش في عزلة عن النهارده بيبقي بتهمنا فأنا بأتصور أنه فيما يتعلق بي وأنا راجل راغب بحكم المهنة‮.. ‬راغب في متابعة التاريخ وفي أصول الحوادث لأنه لا يكفي أن ننظر إلي سطح الحوادث وراجل راغب في أني‮.. ” ( انتهى النص ) .‬
أي مهنة هذه يا هيكل تبيح لنفسك التهويم واختلاق المعلومات الكاذبة والافتراء والانتحال؟ بحكم أي مهنة انت مش عايز الماضي؟ من قال لك إن الماضي هو آثار ومعابد واماكن سياحية؟ إنك لا تدرك العلاقة الجدلية بين فهم الماضي وادراك الحاضر وبناء المستقبل‮! ‬إنك لا تدرك أبسط ما يمكن أن يتعلمه المرء من دراسة التاريخ‮! ‬إن التاريخ يا هيكل ليس هو الجاري الحاضر،‮ ‬هذا هراء ذكّرني بهراء مثله كان يقدمه صدام حسين عندما كان يصف الاقتصاد كونه ساجية‮ (‬ساقية‮)‬،‮ ‬ويصف القانون كونه‮ (‬قصاصة ورق‮)!! ‬لا يا عزيزي هيكل يا أيها الراجل الراغب بحكم المهنة،‮ ‬ولا ندري أي مهنة لديك الآن‮.. ‬راغب في متابعة التاريخ‮. ‬إن التاريخ يا هيكل لا يبني علي الرغبات‮.. ‬إنه علم صعب المنال وبحاجة إلي أدوات ووسائل ومنهج ورؤية ناقدة وخصائص بحثية وخصال أمينة أنت من أبعد الناس عنها‮.. ‬التاريخ هو ابو العلوم وهو فن‮ “‬عزيز المذهب شريف الغاية‮..” – ‬بتعبير ابن خلدون‮ -. ‬وكيف لك أن تنظر إلي أصل الحوادث وأنت تدعّي وتختلق وتكذب وتوهم وتحتال‮.. ‬إنها مهزلة يا هيكل‮!



شعبية فؤاد الأول

التاريخ لا يكتب أبدا بهكذا طريقة‮!‬
يتابع هيكل قوله‮: ” ‬إن أراجع عن طريق المصادر الأصلية فأنا عباس حلمي وورق عباس حلمي الثاني‮.. ‬يعني أنا مثلا هنا فيه صورة‮ ‬غريبة جداً‮ ‬في العلاقات لو أنا بأتكلم عن علاقات الملك فؤاد بعائلته علي سبيل المثال فيه صورة للملك فؤاد واقف جنب الخديوي عباس لكن حاجة‮ ‬غريبة قوي الصورة تحتها‮.. ‬مكتوب تحتها بالآلة الكاتبة أنه ده الخديوي واقف مع عمه هو كان عمه‮.. ‬الملك فؤاد واقف مع عباس حلمي الثاني لكن علي ظهر الصورة فيه ورقة كانت بالقلم الرصاص بتقول‮.. ‬أنا آسف أقول الكلام ده بس مش أنا اللي قائله حد كاتب ورقة أنه السيد والكلب،‮ ‬أنا هنا بأبص في دي‮.. ‬دي بتعنيني في حاجات لأنها بتدي صورة لما هو في الداخل أبص ألاقي مثلا إيه في الملك فؤاد في علاقاته مع سعد زغلول الوثائق المصرية كلها مليئة بالخلافات اللي بين الملك وبين شعبه سواء علي الدستور مليانة وكلنا عارفين فيه حاجات كثيرة قوي فالعلاقات اللي جوه مع عائلته أيضا يعني فضلت لغاية آخر يوم تقريبا أنا بأعرف نبيل عباس حليم مثلا،‮ ‬عُمْر عباس حليم ما اعترف بأن فاروق ملك إطلاقا وحتي وفاروق ملك أنا سمعت من نبيل عباس حليم وقتها سمعت أنا كنت بأعرفه معرفة شخصية لفترة طويلة يعني وشفته عن قرب يعني وهو كان راجل بيحاول يبقي شعبي وبيحاول يبقي يرأس الحركة العمالية وكان شخصية‮ ‬غريبة شوية لكن شفت كراهية الأسرة لعميدها وهو الملك فؤاد وبعدين الملك فاروق،‮ ‬عباس حلمي مثلا وهو بره حاجة‮ ‬غريبة قوي الكلام اللي كان بيهتم جدا عباس حلمي فضل لغاية آخر يوم مات فيه يسعي ويتآمر للعودة إلي العرش بكل وسيلة وكل‮.. ‬وكان عنده جواسيس في مصر وأنا لما أقرأ مثلا الجوابات ألاقي الجوابات‮.. ‬التقارير اللي مرفوعة له أو التعليمات اللي نازلة منه وهو في المنفي وهو في اسطنبول مرات أو في برلين مرات أو في مونت كارلو مرات قاعد يتابع ما يجري في مصر ويتصور أنه كل أزمة سوف تستدعيه،‮ ‬حاجة‮ ‬غريبة قوي أنه مثلا لما حصل إنذار لسعد زغلول في سنة‮ ‬1925‮ ‬بعد اغتيال سردار الجيش المصري السير ليستاك الإنجليز وجهوا إنذاراً‮ ‬لسعد زغلول واستقالت الوزارة وتصور عباس حلمي أن هذه الأزمة سوف تصل إلي الملك فؤاد وسوف تنتهي بعزله،‮ ‬كمية الناس اللي عمالين يكتبوا خطابات من مصر للخديوي عباس حلمي علي الملك فؤاد وأن الأزمة اللي جاية دي سوف تطيح به والشعب عمال ينادي بأنه سموَّك ترجع للعرش ثاني وفي الغالب كله نصب يعني أنا عارف أنه الخديوي عباس حلمي الثاني كان له شيء من الشعبية في مصر وأنا فاكر إن أنا وأنا طفل كان من الحاجات اللي كنا بنتكلم عليها وماكنتش أعرف معناها إيه إنه كان يقولوا الله حي عباس جاي وماكنتش أدرك أنه هذا شعار يلقَي في الشارع أو أُلقي في الشارع في وقت الخناقة اللي بين سعد زغلول وبين الملك فؤاد علي الدستور وفي وقت الأسرة متخانقة مع الملك فؤاد إلي آخره ماكنتش باخد بالي من إيه الله حي عباس جاي وضرب البومبة في ظهر العمدة وهو جاي وكلام كده من النوع ده لكن هذا في واقع الأمر كان كلاماً‮ ‬في السياسة العليا وإحنا بنقوله في المدارس المدرسة الابتدائي ولا‮.. ‬ونحن لا ندري معانيه لكنه وراه كان أشياء كثير جدا،‮ ‬لما أقعد أقرأ الجوابات إزاي إخوانا اللي قاعدين يبعتوا للخديوي عباس يقولوا والله الشعب يطالب بعودتك والمسألة منتهية،‮ ‬علي أي حال مش عايز أضيع وقت كثير أي فيها لكن في الوثائق كلها الخديوي عباس وهو قاعد برة كان عَمال ناس تبعت له تقارير حتي علي سهرات الملك فؤاد ومع صديقاته ومع عشيقاته وبيودي مين في قصر عابدين وبيقابل مين بالليل وما بيقابلش مين بالليل فكله مشغول طيب الملك فؤاد مشغول بالخديوي عباس والخديوي عباس مشغول بالملك‮.. ‬والملك فؤاد مشغول بالإنجليز وهايخلوه يبقي سلطان بعد‮.. ‬يبقي ملك بعد ما كان سلطان ولا هايمنعوه من إيه وهايسبوه يبقي خليفة وما يرضوش يبقي خليفة وإلي آخره وقاعد قلقان من السعوديين ها يعملوا إيه وما يعملوش إيه وهايسبقوه للخلافة ولا مش هايسبقوه للخلافة وبيعتقد أنه هو أحسن منهم وبعدين عنده مشاكله مع عائلته وعنده مشاكله مع شعبه وعنده مشاكله مع الإنجليز فكله‮.. ” ( انتهى النص ) .‬



جامعة فؤاد الأول

تناقضات سياسية وهذيان ثرثار
وبعد،‮ ‬لقد تركتك تكتب التاريخ بهكذا طريقة هزلية،‮ ‬وبهكذا طريقة فجّة،‮ ‬وبهكذا طريقة لا يعرف سامعك أو قارئك ما الذي تريد قوله والتوصل إليه؟‮! ‬انك تريد أن تعلم القارئ بأن عهد فؤاد الاول كله خلافات عائلية وخلافات مع الشعب‮.. ‬وصولا إلي أن فؤاد من العاهرين‮.. ‬طيب واين حججك؟ هل هذه قراءة في صورة كتب عليها تعليقا معينا؟ هل يختزل عهداً‮ ‬سياسياً‮ ‬كاملاً‮ ‬بمثل هذا الهذيان؟ طبيعي يحتدم الجدل والخلاف السياسي في عهد يشهد تناقضات سياسية واسعة وفي ظل زمن ليبرالي يتمتع السياسيون فيه بحريات كبيرة وصلت إلي أن يقف عباس محمود العقاد ليقول في مجلس النواب وهو يوجه الكلام مستترا لفؤاد الاول‮: ‬نحن قادرون على سحق اكبر رأس في البلاد‮! ‬بربك هل باستطاعة أي سياسي أو مثقف يقف ليعلن امام الجماهير مثل هذا في أي عهد من العهود الجمهورية الثورية العربية ويبقي حيا يرزق،‮ ‬إن لم يسلخوا جلده في الحال‮! ‬لماذا تقدّم يا هيكل الصور التي تعجبك والتي تحط من شأن عهد سياسي معين في مصر،‮ ‬من دون أن تذكر أي خصائص يمكنها أن توازن بين الأمور؟ لماذا لم تكن حياديا وتذكر حسنات ما كان في عهد فؤاد الاول في مصر؟ رحمك الله يا صديقي الدكتور يونان لبيب رزق مؤرخ فؤاد الاول ، كم كنت مشمئزا من هكذا احكام جائرة تأتي على شاشات التلفزيون ، وهي تصيب ذاكرة مصر التاريخية بمقتل فاضح ؟ ان سر تسويق هيكل لمثل كل الذي قرأناه عن توزيع خناقات والبحث في اشياء تافهة ، انما يأتي بوضوح شديد لغرض ماكر يتضمن تشويه المنجزات التاريخية الكبرى التي عاشتها مصر خلال النصف الاول من القرن العشرين .. ومحو ذاكرة ذلك العهد الذي برز فيه العمالقة في كل مجالات الحياة ، امثال : احمد لطفي السيد في الفكر ، والسنهوري باشا في القانون ، وطلعت حرب في الاقتصاد ، وطه حسين في الاداب ، وام كلثوم في الطرب ، والقصبجي في الالحان الموسيقية ، ومحمد التابعي في الصحافة ، وجرجي زيدان في الرواية التاريخية .. وغيرهم كثير .
إنني أعتقد بأن مصر علي عهد فؤاد الأول وصلت إلي أوج مكانتها الثقافية والمدنية وتحققت فيها جملة من المؤسسات السياسية والحزبية والاقتصادية‮.. ‬ونمت خلالها الطبقة العاملة وبالرغم من وصول الإقطاع إلي أوج‮ ‬غلوائه،‮ ‬إلا أن ما تحقق من إعمار وتمدن وانطلاق وفنون وثقافة في مصر إبان فترة ما بين الحربين العظميين يعتبر شاهدا تاريخيا علي ما تميز به عهد فؤاد الأول،‮ ‬ويمكن للقارئ أن يراجع بعض أهم ما صدر مؤخرا عن ذلك العهد التاريخي‮.

نشرت على جريدة روز اليوسف المصرية ، العدد 1365 الأربعاء – 23 ديسمبر 2009
، ويعاد نشرها على موقع الدكتور سيار الجميل
www.sayyaraljamil.com

وأيضا على صفحة تجمع الدكتور سيار الجميل
http://www.facebook.com/group.php?sid=
ef680591def239dac31065b4f16482c3&gid=48810538237
ملاحظة : لا يسمح بإعادة النشر تحريريا أو الكترونيا ، إلا بترخيص خطي من المؤلف والناشر .

شاهد أيضاً

رقصة النصرِ على حلبةٍ مدمرّة

1 هل  نَرقُصُ فَرحاً  بالنَصر  المؤزّر ؟ أم نبارك تحرير  الموصل من الدواعش  الأشرار  ؟ …