الرئيسية / الرئيسية / الدخول الى الخامسة والستين

الدخول الى الخامسة والستين

سأدخلُ هذه الليلة الخامسةَ والستيّن
وأنا أحملُ حقيبة أزمنة
وذاكرةَ سنين  
وبصُحبتي دوماً ، رزمة أوراق منوّعة
وأقلام تلوين
عايشت أمكنة منوّعة ،
وخبرتُ مساحات تجارب وفنون
وفقدت أحبّة ، وجايلت في القرن العشرين
حياة جيلين :
جيل مستنير أحياه الامل ،
وجيل ضنين قتلهُ السكون
فأبتعد يا جيلنا القادم عن الاوهام ..
عن الجنون
دعوني أقول : شكراً للذّي أحياني
كلّ صباح ومساء
وشكراً لمن ربّاني
وعلّمني مغزى الحياة وسحر العيون ..
أمنيتي الوحيدة :
ان يكون العالم جميلا في قابل الايام والسنين
باقة ورد أهديها
الى كلّ الاصدقاء الاوفياء
وكلمة تسامح أرسلها
الى كلّ الخصوم
كلمة حبّ خاصّة
الى أسمى المحبّين

سيّار الجميل في ليلة 21 يناير / كانون الثاني 2016

شاهد أيضاً

هل تعود الموصل إلى الحياة.. كما هيروشيما؟

خرجت الموصل، مدينةً وشعباً، من تحت بطش “داعش” بأثمانٍ غاليةٍ جداً، بعد أن قامت أربع …