الرئيسية / الرئيسية / الامّ : بحر حبّ يمتد بلا حدود

الامّ : بحر حبّ يمتد بلا حدود

 (1)
الامّ اعظم ما في الوجود
تسألونُ ، وهي تجيب :
الامهات وديعة الحياة
منذ بدء التكوين الخصيب
في احشائهن تولد الارواح ..
في ارحامهن تنبض القلوب
من دمهن كينونة خلق
تحيي الحياة وتصيب
الامّ لا تختفي ولا تغيب
حضن دافئ وحبّ عجيب
بحر حبّ يمتّد بلا حدود
يبدأ في المهد طفلا..
ولا ينتهي حتّى المشيب
فما اجمل البّر بالأمّهات ؟
(2)
الامّ روح ونفح طيب
ضوعها كالورد يزكي الحياة
نحو حدب بعيد وصوب قريب..
الامّ كالشّمس تمنحنا الحياة
في كلّ شروق وغروب
او كالأرض تحتضن الاحياء
أو كشجرة وارفة تعشقها كل العصافير
لكنها تشقى مكابدة هذي الحياة
وتناضل بصمت رهيب
من اجل بقاء هذا الوجود
(3)
امّهات عالمنا المضني الكئيب
تزرعن وردا وتحصدن شوكا
في ملّمات وحروب
ها هي سيّدة الانتظار الحزينة
ولدها في الشتات شريد
والاخر اودعته شهيد
وتبكي مفقودا في وطن سليب
تبقى تصلّي من اجلهم حتى
تمضي وحيدة عند الاحتضار
تحمل السرّ في عمق عجيب
هل عرفتم قصّة اعز حبيب ؟
هل صليتم من اجلها ؟
هل باركتم يوم الام الرحيب ؟
اشعلوا الشموع من اجلها

الاربعاء ليلة عيد البشارة 25 آذار / مارس 2015

شاهد أيضاً

حفل استقبال يقيمه الدكتور سيار الجميل للموسيقار نصير شمّة في بيته بكندا

ج رى مساء يوم السبت 11 نوفمبر / تشرين الثاني 2017 ، حفل استقبال اقامه …