الرئيسية / الرئيسية / محاضرة الاربعاء عن المعتزلة في تجمع بانيرا الثقافي

محاضرة الاربعاء عن المعتزلة في تجمع بانيرا الثقافي

القيت مساء اليوم الاربعاء 6 آذار / مارس 2019 في تجمع بانيرا الثقافي في مدينة مسيساكا الكندية محاضرة قيمة عن ” المعتزلة ” القاها الاستاذ الدكتور معد الخطيب وحضرها لفيف من اعضاء التجمع وعلى مدى ساعتين ، استمعنا الى تاريخ هذه الظاهرة الفكرية في حياتنا الحضارية التاريخية العربية الاسلامية ، وتطرق الاستاذ المحاضر الى اهميتها وجذورها التاريخية في العهد الاموي ودور غيلان الدمشقي ، ولماذا تسّموا بالمعتزلة ، اذ اعتزل المؤسسون عن حلقة الامام ابو الحسن البصري لخلافهم الرأي معه بشأن ما قالوه عن المنزلة بين المنزلتين ، فسموا بالمعتزلة .. 
ثم حلل المحاضر تطورها كحركة فكرية ابان العصر العباسي الاول ، اذ وصلت الى ذروتها على عهد الخليفة المأمون ، واستمرت حتى عهد المتوكل الذي قضى عليها ، وكان مركز انطلاقها من البصرة والدور التاسيسي لواصل بن عطاء (ت 131 ه ) الذي يعد رائدا لها ، فضلا عن مفكرين آخرين وخصوصا في اغناء مبادئها التأسيسية واشهر رجالاتها وافكارها التي انتشرت انتشارا كبيرا ، ثم حلل الاخ المحاضر الاسس الخمسة التي بنيت عليها هذه الحركة التي غدت ظاهرة فلسفية باعتمادها على العقل بدل النقل ، والفكر قبل السمع ، واخضاعها كل النصوص للعقل ، والتمييز بين الخير والشر وتشبيههما بالنور والظلمة اذ تسمى المعتزلة باهل العدل والتوحيد . لقد نفت المعتزلة عن الله تعالى الصفات الجسمية والجوهرية والعرضية، وما يلحق وصف الجسمية من أوصاف كالوجود في المكان والتحرك والذهاب والمجىء، فهو خالق الاكوان ، ولا يمكنه ان يكون مسؤولا عن صغائر الامور .. وتنازعوا في مشكلة ما سمي بخلق القرآن او ازليته ! 
لقد بدات الحركة سياسية وتحوّلت الى ظاهرة فكرية على عهد المامون وتقوم الحركة على اسس خمسة هي 1/ العدل 2/ التوحيد 3/ الوعد والوعيد 4 / المنزلة بين المنزلتين 5/ الامر بالمعروف والنهي عن المنكر . وخلص المحاضر الى عدة نتائج مهمة . 
واعقب المحاضرة حوار رائع اشترك فيه الاخوة الحضور سواء من خلال الاسئلة او التعقيبات التي تخص علم الكلام والحديث النبوي ، واشهر رجالات المعتزلة واعلامها ، ومنهم : الزمخشري صاحب تفسير الكشاف والجاحظ والخليفة المأمون نفسه والقاضي عبد الجبار وابو الحسين الخياط واشهر اعلام مدرسة البصرة : واصل بن عطاء وعمرو بن عبيد وأبو الهذيل العلاف وإبراهيم بن سيار النظّام . أما اعلام المدرسة البغدادية : بشر بن المعتمر وثمامة بن الأشرس والجعفريين وأبو جعفر الاسكافي وأبو الحسين الخياط وأبو القاسم الكعبي وغيرهم .
عاشت الحركة مائة سنة ثم اختفت بتغلب النقل على العقل والاوهام والخرافات على 
التفكير ، علما بأنه ميراث المعتزلة قد افاد حركات فكرية اخرى عبر تاريخنا الحافل والطويل ..

سيار الجميل 
تنشر ايضا بتاريخ 7 آذار / مارس 2019 على موقع الدكتور سيار الجميل 
http://sayyaraljamil.com/

شاهد أيضاً

إعادة إعمار قلب الموصل التجاري

إعادة إعمار قلب الموصل التجاريأ.د. سيّار الجميل ان الموصل القديمة لا يمكنها أن تحيا من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *